الخيارات المالية

الخيارات المالية : Options

تعتبر الخيارات المالية احد أدوات الاستثمار بالأوراق المالية في أسواق رأس المال ويندرج تحت أسواق المشتقات المالية وهي:

  • الأسواق الآجلة
  • الأسواق المستقبلية
  • أسواق الخيارات
  • أسواق المبادلة

ويعرف الخيار على انه أحد الأوراق المالية المشتقة التي تمنح حاملها الحق وليس الإلزام لشراء أو بيع ورقه مالية (سهم مثلا) بسعر تنفيذ معين.

إن المستثمرين الذين يشترون الخيارات لا يمتلكون شيئا محددا سوا حقا يخولهم شراء أو بيع كمية محددة من الأوراق المالية في تاريخ لاحق

أما بائع الخيار فانه يكون ملتزما بالشراء (في حاله خيار البيع) أو بالبيع (في حاله خيار الشراء) وفقا لشروط العقد بينه وبين المشتري.

من أنواع الخيارات  خيار الشراء وخيار البيع

  • خيار الشراء call Option

وهي ورقه ماليه تمنح مشتريها الحق لشراء موجود معين(سهم مثلا) بسعر محدد يسمى (سعر التنفيذ) وذلك خلال فتره زمنيه تسمى  تاريخ الاستحقاق(يتم تحديدها في العقد)

ويدفع لبائع الخيار مقابل ذلك مبلغا يسمى (سعر الخيار أو العلاوة) وهذا المبلغ ثابت يتم تحديده في العقد.

إن شراء هذا النوع من الخيارات يضمن الحق للمستثمر بشراء الموجود الأساسي (سهم مثلا) بسعر محدد وثابت وهو سعر التنفيذ مهما ارتفع سعر السهم السوقي.

أما إذا كان سعر السهم في تاريخ استحقاق الخيار أدنى من سعر التنفيذ، فإن مشتري الخيار لن ينفذ خياره، وأن كل مايخسره هو سعر الخيار أو العلاوة التي دفعها لبائع الخيار.

  • خيار البيع Put Option

وهي ورقه ماليه تمنح مشتريها الحق لبيع موجود معين بسعر محدد يسمى (سعر التنفيذ) وذلك خلال فتره زمنيه تسمى  تاريخ الاستحقاق(يتم تحديدها في العقد)

ويدفع لبائع الخيار مقابل ذلك مبلغا يسمى (سعر الخيار أو العلاوة) وهذا المبلغ ثابت يتم تحديده في العقد.

إن شراء هذا النوع من الخيارات يضمن الحق للمستثمر ببيع الموجود الأساسي (سهم مثلا) بسعر محدد وثابت وهو سعر التنفيذ مهما أنخفض سعر السهم السوقي.

أما إذا كان سعر السهم في تاريخ استحقاق الخيار أعلى من سعر التنفيذ، فإن مشتري الخيار لن ينفذ خياره، وأن كل مايخسره هو سعر الخيار أو العلاوة التي دفعها لبائع الخيار.

  • قوم المشتري (المستثمر) بشراء خيار الشراء إذا توقع ارتفاع سعر السهم خلال تاريخ الاستحقاق.
  • يقوم المشتري (المستثمر) بشراء خيار البيع إذا توقع انخفاض سعر السهم خلال تاريخ الاستحقاق.

الأرباح والخسائر في سوق الخيارات

خيار الشراء

 مشتري خيار الشراء يدفع العلاوة وتمثل بالنسبة له تكلفة ، والبائع يقبض العلاوة وتمثل بالنسبة له ربح.

  • خسارة مشتري الخيار (المستثمر) محدودة بقيمة العلاوة، وأرباح البائع محدودة بقيمة العلاوة.
    • في حال أرتفع سعر السهم السوقي عن سعر التنفيذ فإن الفرق بين سعر السهم السوقي وسعر التنفيذ يمثل أربح لمشتري الخيار (لأنه اشترى السهم بأقل من سعره في السوق) ويمثل الفرق خسارة لبائع خيار البيع.

خيار البيع 

  • مشتري خيار البيع يدفع العلاوة وتمثل بالنسبة له تكلفة ، والبائع يقبض العلاوة وتمثل بالنسبة له ربح.
    • خسارة المشتري (المستثمر) محدودة بقيمة العلاوة، وأرباح البائع محدودة بقيمة العلاوة.
    • في حال أنخفض سعر السهم السوقي عن سعر التنفيذ فإن الفرق بين سعر السهم السوقي وسعر التنفيذ يمثل أربح لمشتري الخيار (لأنه باع السهم بسعر أعلى من سعره في السوق) ويمثل الفرق خسارة لبائع خيار البيع.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: